26/09/2019

نيسان 2019 - أعلنت "بيوتك" Pio-Tech  الشركة الرائدة في الحلول والأنظمة التكاملية عن شراكة مع "هواوي" - كينيا. بحيث ستجلب هذه الشراكة نمواً وابتكاراً في القطاع المصرفي والمالي، من خلال تمكين "بيوتك" Pio-Tech من إدارة أنظمة Bank-BI®، على منصة قاعدة البيانات Huawei GaussDB، مما يوفر خدمات مصرفية أفضل للبنوك.

ولقد شارك الطرفان في اتخاذ رؤى تعاونية للإبداع وتقديم معالجة موازية وذكية وذات تكلفة معقولة للحلول البنكية، واتخاذ القرارات في الوقت المناسب. بالإضافة الى الآداء العالي وتحسين القدرات الحاسوبية.

وقد أشار المهندس/ جون واورو، رئيس مجلس الإدارة في شركة بيوتك - شرق إفريقيا: "تمثل هذه الشراكة إلتزام "بيوتك" Pio-Tech  المستمر بتزويد المصرفيين بأفضل دعم من المتخصصين ومنصة تسريع الآداء Performance Accelerator Platform وأنظمة ذكاء الأعمال التي توفر إمكانيات متقدمة لعرض البيانات وإعداد التقارير والإستعلام والتحليلات المتقدمة Advanced Analytics، من خلال الذكاء الإصطناعي لأنظمة التعلم  AI/Machine learning بإستخدام بيانات من مصادر متباينة لتمكين المستخدمين من الحصول على معلومات لتحسين عملية إتخاذ القرارات الإستباقية.

هذا وقد قال السيد /آندي لوه، ممثل المؤسسات في كينيا /جنوب إفريقيا: " تلتزم هواوي Huawei بتزويد العملاء بمنصات تكنولوجيا المعلومات والإتصالات الموثوقة والقابلة للتطوير وبأداء عالي. فسيتيح التعاون بين أنظمة Huawei GaussDB ونظام ذكاء الأعمال Pio-Tech Bank-BI® لعملاء البنوك في المستقبل من التعامل مع البيانات التجارية الضخمة )مستوى     (PB- بسهولة ، بالإضافة الى تطوير أفضل وأسرع للخدمات المصرفية"

من الجدير بالذكرأن شركة بيوتك Pio-Tech  تُعد من الشركات الرائدة في تزويد المصارف بالحلول والأنظمة التكاملية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، كما ويشار الى أن الشركة تهدف دائماً الى مواكبة جميع التطورات في علوم التكنولوجيا المعلوماتية، وتعتبر محط أنظارعُملائها من حيث تقديم أفضل خدماتها للمصارف وشركات التسهيلات التجارية في المنطقة. بالإضافة الى تاريخها الطويل في خدمة الصناعة المصرفية، حيث تم التواصل مع الشركة من قبل العديد من ممثلي البنوك المحلية والإقليمية في المؤتمر، مما يعكس اهتمامهم بمثل هذه التطورات التكنولوجية المهمة.

وتعتبر "هواوي" Huawei شركة مستقلة، تأسست عام 1987، تعمل على توفير تكنولوجيا المعلومات والإتصالات، ولديها ما يقارب 188.000 موظف، وقامت بتوزيع منتجاتها وخدماتها في أكثر من 170 دولة، بحيث تخدم ثلث سكان العالم.